انفراج جزئي في اعتصام ” بقالة الصحراء” وتعثر ملف مجموعة الهبزة.

علم من مصدر داخل مجموعة الاعتصام امام مندوبية الشغل بالداخلة ، انه تم التوصل الى حل توافقي بين المعتصمين التابعين لشركة بقالة الصحراء التي تعود ملكيتها لرجل الاعمال حسان الدرهم المسماة ” ماريشاج” وذلك بعد اعتصام دام اكثر من شهرين بسبب عدم تسوية وضعيتهم المالية ، وبفعل وساطة قادتها نقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والادارة الوصية ، حيث تم الاتفاق على تعويض المعتصمين جزئيا في انتظار حل المشكل نهائيا ورجوعهم الى العمل بعد عيد الاضحى المبارك ، ويذكر ان المعتصمون كانوا قد التجؤوا الى المنطقة الحدودية الكركرات بعد تعنت ادارتهم عن فتح الحوار معهم بشكل مباشر .
كما افادت مصادر نقابية بالداخلة ان المجموعة الاخرى والتي لاتزال تعتصم امام مندوبية الشغل بالداخلة والتابعين لمجموعة ” الهبزة ” التي تنشط في مجال الصيد البحري صنف معالجة السمك السطحي “السردين” ، قد رفضت ادارة الشركة المذكورة الدخول معهم في حوار لايجاد مخرج لهذه الازمة التي تتزامن مع ذكرى عيد الاضحى المبارك ضاربة عرض الحائط بالوضعية الاجتماعية لهؤلاء العمال الذي عملوا لفترات تجاوزت الخمس سنوات داخل هذه الشركة ، كما اتهم بعض المعتصمون مندوبية الشغل بالتواطئ مع شركة الصيد البحري هذه من خلال رفض ملفهم المطلبي وسياسة الهروب الى الامام بعدما قام مندوب الشغل بافتعال اجازة للهروب من المشكل القائم امام ادارته.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة