الجزائر تفقد بوصلتها


لعل ما أقدمت عليه الجزائر اليوم من خلال بخصوص القيام بإعتمادها لسفير للبوليساريو بشكل رسمي، و تمرير الخبر عبر وسائل إعلامها الرسمي وذلك حين قدم ما يسمى سفير جبهة البوليساريو أوراقه للرئيس الجزائري، هذا الأمر الذي يعتبر سابقة لم تحدث في الجزائر من قبل، لكن الجزائر أظهرت للعالم عن وجهها الحقيقي من خلال هذا الإجراء الذي يعتبره العديد من المهتمين بأنه بعد ردة فعل على ما قام به ممثل المغرب بالأمم المتحدة. وللإشارة فقد كانت قيادة البوليساريو، تقوم بتعين ما يسمى بسفيرها في الجزائر و يمارس مهامه، دون هذه البهرجة التي قام بها الرئيس الجزائري أمام وسائل الإعلام الجزائرية.
هذا الأمر الذي يصنفه المهتمون بقضية بأن النظر إليه يجب أن لا يأخذ حيزا إعلاميا بإعتبارها مجرد ردة فعل و حدث عابر.

محمد سالم الشافعي

لا تعليقات بعد على “الجزائر تفقد بوصلتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة