سكان المخيمات أين أبراهيم غالي ؟




أين أبراهيم غالي؟ هذا سؤال أصبح متداول بين سكان مخيمات الصحراويين بتندوف، عبر وسائل التواصل الإجتماعي، نتيجة غياب إبراهيم غالي وعدم ظهوره بالمخيمات، هذا السؤال يطرح بصوت منخفض أين الرئيس يا ترى ؟ هذا الأمر الذي أصبح يطرح عدة فرضيات حسب العديد من سكان المخيمات، إما إصابته بمرض كورونا، و هذا الأمر علق عليه أغلب المدونون و سكان المخيمات، بأن الرؤساء الذين أصابهم فيروس كورونا أعلنوا إصابتهم وظهروا في المستشفيات وتم إعلان مكان تواجدهم للعلاج بالخارج كان أو في الداخل.
كما تساءل الكثيرون من مخيمات الصحراويين عن غياب إبراهيم غالي الذي تزامن مع ما يروج له إستهداف موكبه بقذائف كما تعرف سكان المخيمات أن الجريح (موندي) مكلف بالإتصالات في الرئاسة ويذهب إلى ما يسمى بالأراضي المحررة عادة بصحبة إبراهيم غالي أما في ماعدا ذلك فهو ليس تابع للنواحي العسكرية المتواجدة بتلك الاراضي، والمؤكد هو عدم ظهور غالي شخصيا بعد ذلك الحادث، لم يظهرنهائيا لا في تعزية عائلة أهل برهاه و لا في أي حدث غير ذلك حسب الكثير من المدونين و سكان المخيمات، الذين توصلوا بمعلومات
بأن إبراهيم غالي موجود بالجزائر العاصمة، هذا التواجد الذي يتساءل عنه الجميع و عن دواعي السرية في ذلك ؟

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة