هل وفاة رضيعين بمستشفى مدينة العيون ستستدعي فتح تحقيق؟

آخر تحديث : الإثنين 12 نوفمبر 2018 - 8:00 مساءً

حسب معلومات جد دقيقة توصلت بها الجريدة مفادها أن مستشفى الحسن بن المهدي بمدينة العيون،قد إستقبال رضيعين و في أوقات متفاوتة خلال هذا الاسبوع،و قد بلغت درجة الحرارة بجسديهما حوالي أربعون درجة لكن هاتين الحالتين قد توفوا الشيء الذي ترك نوع من الشكوك عند بعض المهتمين بالمجال الصحي بأن الأمر غير طبيعي، الشيء الذي يتطلب من القائمين على المجال الصحي بهذه الولاية إلى فتح تحقيق لربما تكون هناك عدوى منتشرة بين هؤلاء الرضع .

و للإستجلاء حقيقة الأمر حاولت الجريدة الإتصال بأحد المسؤلين بوزارة الصحة بجهة العيون الذي أكد في أول الأمر أن الرضع قد وصلوا إلى المستشفى في حالة وفاة،لكن حين أكدنا له بأن المعلومات الدقيقة التي تتوفر عليها الجريدة تفيد أن الرضيعين قد وصلوا إلى المستشفى و تم قياس حرارة جسمهم حيث تم تسجيل حوالي أربعين درجة بها، ما جعل المسؤول يقول أن لا معلومات لديه بهذا الخصوص،لهذا وجب فتح تحقيق في مثل هذه الحالات لعلى يكون في الأمر فيروس أو حالة تستدعي الوقاية قبل حدوث مكروه.
2018-11-12 2018-11-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

محمد سالم الشافعي