متى سيتم فتح تحقيق بشأن العديد الجماعات التابعة لجهة الداخلة.

آخر تحديث : الجمعة 14 سبتمبر 2018 - 10:22 صباحًا

كشف مصدر جد مطلع بالشأن المحلي لجهة الداخلة وادي الذهب و مقرب من أعضاء العديد المجالس الجماعية ورؤسائها التابعة لهذه الجهة، بأن هؤلاء قدر راكموا ثروات كبيرة منها ما هو عقار و من منها هو ضأن، و ذلك نتيجة قيام المجلس الأعلى للحسابات بتطبيق قانون ربط المسؤولية بالمحاسبة بخصوص هذه الجماعات التي جل مكاتبها يتألف من أسرة واحدة (أخ أخت صهر إبن عم…)،يضيف المصدر الذي أكد أن حوالي أربع جماعات تابعة لجهة الداخلة (جماعة بئر انزران،جماعة الركوب، جماعة بئر كندوز وجماعة إمليلي ) تشهد هذا النوع من التسيير مضيفا أن هذه المجالس لا تساهم في التنمية لا من بعيد أو قريب بل تنمية (ذاتية) كما وصفها المصدر مشيرا في نفس السياق إلى ان حتى سيارات هذه الجماعات التي تم شرائها هي ذات الدفع الرباعي من أجل قضاء مآربهم الشخصية، ناهيك عن إستغلالهم الشخصي للمحروقات و شاحنات لنقل الأعلاف إلى مواشيهم المنتشرة ببوادي الجهة. و طالب المصدر من والي الجهة ووزارة الداخلية و المجلس الأعلى للحسابات بضرورة فتح تحقيق نزيه من أجل معرفة فيما تم صرف المعايير بهذه الجماعات ومدى مردوديتها على الوضع الإجتماعي و الإقتصادي بالجهة.

2018-09-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

محمد سالم الشافعي