الحزب الحاكم بموريتانيا يحصل على أزيد من 50 % من المقاعد التي حسم فيها.

آخر تحديث : الأحد 9 سبتمبر 2018 - 8:10 مساءً

حسبما أعلنت عنه اللجنة المستقلة للإنتخابات الموريتانية يبدو أن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية  قد حصد 67 نائبا في الشوط الأول من أصل 131 نائبا برلمانيا ، 34 في دوائر الأغلبية، و23 في دوائر النسبية، فيما ينافس في الشوط الثاني على 22 مقعدا برلمانيا في 12 دائرة.

و للإشارة فإن الجمعية العامة أي (البرلمان) بموريتانيا يتألف من 157 نائبا بعد ما تم الإستغناء عن مجلس الشيوخ خلال تعديل دستوري السنة الماضية، و تعويضه بالمجالس الجهوية التي يرى من خلالها الحزب الحاكم أنه من شأنها أن تساهم في التنمية على المستوى الوطني مع الحد من التمركز الإداري. وفي سياق متصل و حسب مهتمين بالشان الموريتاني فإن حزب الإتحاد من اجل الجمهورية يتجه نحو حسم الأمور لصالحه من خلال هذه الإستحقاقات البرلمانية و الجهوية  ثم البلديات التي حسم 100 بلدية لصالحه بينما  يتنافس في الشوط الثاني على حوالي 100 أخرى هذا في الوقت الذي أنهى الشوط الأول بالنسبة للجهات بحصوله على زمام 3 ثلاثة جهات من أصل 6 مما يؤكد أن الحزب الحاكم رغم شراسة حزب تواصل ذي التوجه الإسلامي الذي إقتسم معه بعض المناطق إلا أن الحزب الحاكم سيصل إلى البرلمان بأغلبية مريحة تؤهله إلى تمرير كافة المشاريع دون حسابات سياسية.

2018-09-09 2018-09-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

محمد سالم الشافعي