الجديد في قضية الأستاذ الذي عثر عليه مقتولا.

أفادت بعض الأخبار الواردة و المتواترة من مدينة السمارة ،بخصوص قضية أستاذ التربية الإسلامية الذي عثر عليه مقتولا بسيارته وهو مكبل اليدين بالكراسي الخلفية لسيارته من نوع “برادو” بيضاء اللون وعليه أثار الضرب ، كما أن زجاج سيارته تعرض للكسر، فضلا عن نزع لوحات ترقيمها. أنه تم إيقاف مشتبه فيه مساء يوم السبت و بحوزته جزء من الأدلة (شريحة هاتف)،و لا تزال عملية البحث عن الجاني الحقيقي مستمر حسب ذات المصدر الذي أضاف أن خيوط الجريمة ربما بدأت تتكشف.  و في انتظار التشريح الطبي من أجل معرفة أسباب الوفاة .هذه الوفاة التي خلفت الكثير من ردود الفعل بين رجال التعليم و بعض من سكان مدينة العيون و بعض من زملائه الذين كانوا يعملون معه في الحقل النقابي.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة