تصحيح بعض المفاهيم الطارئة في الشعر الحساني.

يقول الأديب الكبير و الفنان محمد ولد أحمد الميداح أنه بناء على رغبة بعض الأصدقاء و المهتمين و حرصا منه على تصحيح بعض الأقاويل الشعرية التي أصبحت تكتسح الساحة الأدبية منذ سنوات.

1- ابير تيكادرين:

هذا “البت” لا أساس له من الصحة… فعلاقة “تيكادرين” إنما هي مع “بت اسغير” كما أن علاقة “لبير” مع “بت تاطرات”.

 

2- لا وجود على الإطلاق لما يسميه البعض “امريميده الكحله و البيظه”… يقولون إن الكحله مرتبطة بالفخر و أن البيظه مرتبطة بالغزل. فلماذا لا ينطبق ذلك على البحور الأخرى ؟

 

3- البت لكبير ليس من البحور الغزلية لأنه صيغ أصلا للخشونة و اللفظ الغليظ و هو بذلك يبتعد عن العاطفة و الغراميات.

 

4- الأوزان كثيرة و لم تكتشف كلها حتى الآن. فكل مبدع له الحق في إنشاء وزن شعري و إعطائه اسما جديدا و لكن ليس له الحق في الإدعاء بأنه شكل من أشكال إحدى البحور الشعرية المعروفة لدى الجميع.

 

5- أرجو من الشعراء الشباب الذين تغلبوا على عيوب الإيطاء و “اتعكلي”أن يقوموا بجهد مضاعف للتغلب على الحشو. فإنه أقبح من سابقيه و أصعب منهما تشخيصا.

 

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة