غرق طفلة بمطفية في بوجدور

مساء يوم الخميس و بمدينة بوجدور خرجت أسرة تقطن بحي للا مريم عن بكرة أبيها تبحث عن طفلتها البالغة من العمر حوالي خمس سنوات بعد وجدوا نعليها أمام المنزل،و بعد بحث شاق بالأزقة و الشوارع ثم الجيران الذين تم استنفارهم لعملية البحث تفطن بعض أفراد الأسرة إلى بئر قد تم إحداثه بمنزل أسرة الهالكة ليجدوها جثة قد طفت على سطح الماء بعد أن سقطت في هذا البئر الذي يدعى (مطفية) يحوي ماء المطر داخل منزل الأسرة،الطفلة التي قضت نحبها كان الأمر يتعلق بغفلة العائلة و وجود هذا النوع من الآبار داخل بعض المنازل،الأمر الذي استدعى حضور رجال الأمن و رجال الوقاية المدنية لانتشال الطفلة من هذا البئر المشئوم.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة