معلومات حصرية عن حادث مالي


توصل الموقع بمعلومات جد هامة وحصرية، منذ لحظات و إستنادا إلى مصدر رفيع المستوى، من الجبهة الوطنية لتحرير أزواد، والذي أكد بأنهم تلقوا خبر الفاجعة بكل اسف وانهم صدموا لهول الحادث الذي أدى إلى مقتل سائقين مغربيين، من طرف مسلحين مجهولين، كانا على متن شاحنتين، على بعد حوالي 300 كلم من العاصمة المالية بامكو يوم أمس، هذا الحادث وقع حسب ذات المصدر بمنطقة لا تخضع لسيطرة الجبهة الوطنية لتحرير أزواد، بينما المناطق الخاضعة لهم و للجبهة العربية لتحرير أزواد تقع حصرا في الشمال، بينما الحادث الذي وقع للسائقين المغربيين، قد وقع في مناطق تسيطر عليها الحكومة المالية و المليشيات المتعاونة معها المسمات محليا (گاتيا) و هي ميليشيات مختلطة و هجينة بها عرب و امازيغ و وخليط من المهربين، هذه المليشيات يعتقد أنها مخترقة من طرف المخابرات الجزائرية، و بها عناصر من جبهة البوليساريو و مهربين يشتغلون غالبا في تجارة المخدرات . وقال المسؤول الامني الازوادي انه يستشف من العملية المدبرة قطع الشريان الاقتصادي وضربه وهي رسالة غير واضحة تضر بمالي والمغرب حصرا .

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة