سكان الرابوني ينتفضون ضد تقييد حرية التنقل


نظم صباح اليوم السبت، العشرات من سكان المخيمات الصحراويين بتندوف وقفة إحتجاجية، من أجل رفع حرية التنقل، وحسب الأخبار الواردة من هناك، فإنه منذ يوم الخميس، و المئات من سكان المخيمات الصحراويين بتندوف، يواصلون إحتجاهم على الطريق المؤدي إلى الحاجز الذي قام به الجيش الجزائري على الطريق المؤدي إلى ما يسمى بالأراضي المحررة، و حسب المعلومات الواردة من عين المكان فإن هذه الإحتجاجات، هي ردة فعل على قيادة البوليساريو التي منعت سكان المخيمات من الخروج من “الرابوني” بحجة أن عليهم إنتظار أن يصلهم الدور في الترخيص، وحسب ذات المصادر فإن حدة هذا الإحتجاجات قد زادت مع بداية الأسبوع اليوم السبت، و أمام هذا الوضع لجأت قيادة البوليساريو إلى حشد قوات قمعها بالقرب من المحتجين، ملوحة بإستعمال القوة ضد هؤلاء الأبرياء الذين يطالبون بحرية التنقل.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة