و يستمر غياب إبراهيم غالي

و يستمر غياب إبراهيم غالي

بدأ الجدل يتزايد في مخيمات الصحراويين بتندوف، عبر وسائل التواصل الإجتماعي، حول غياب إبراهيم غالي، و خصوصا أن جل الشعوب، تلقت الجرعة الأولى من التلقيح ضد كورونا، بحضور زعمائها ما عدى قائد “الرابوني” الذي لم يكن حاضرا اليوم الأحد، حين بدأت بعض سكان المخيمات الصحراويين يتلقون الجرعة الأولى من التلقيح، مع تسجيل غياب زعيم جبهة البوليساريو.
الأمر الذي أصبح حديث الكثيرين من سكان مخيمات الصحراويين، و بعض المدونين الذين يؤكدون أن إبراهيم غالي
محب للظهور عند كل شاذة وفاذة، هذا الأمر الذي جعل الكل يجمع بأن (زعيم القيادة) خارج المخيمات، كما فضحت كل الذين كانوا ينفون غيابه أو مرضه.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة