قيادة البولبساريو تقطع   الكهرباء عن سكان المخيمات 

عمدت إمرأة نافدة بقيادة البوليساريو تسمى أمحيميدة منت أحميدة، والتي تعد من أثريا المخيمات بالرابوني، وقد كانت هذه السيدة زوجة لأحد الأشخاص بقيادة البوليساريو، على القيام بحملة بما يسمى ولاية “أوسرد” على إجبار سكان هذه الولاية بدفع غرامات مالية، لفائدتها و التي تدعي أن قطاع الكهرباء هو جزء من ما تملك، كأن قيادة البوليساريو فوضت لها تدبير تزويد هؤلاء السكان بالكهرباء مع العلم أنهم يعيشون على المساعدات الدولية،  وحسب المعلومات الواردة من عين المكان بإن هذه المرأة “الحديدية” قامت يوم الثلاثاء ضد سكان المخيمات “بما يسمى ولاية أوسرد” تحت غطاء و حماية ما يسمى برجال الشرطة وعمال صيانة الكهرباء وتم خلال هذه الحملة قطع الكهرباء عن كل من لم يسدد، هذا الأمر الذي تفاعل معه الكثير من رواد التواصل الاجتماعي بالمخيمات حيث إعتبروا الأمر نوع من السرقة و الإحتيال، بإعتبار هؤلاء يعيشون على المساعدات، كما إعتبر كل من تفاعل مع هذا الموضوع بأنه نوع آخر  من تضيق الخناق  على سكان المخيمات بهذه الطريقة، من أجل الثراء على حساب هؤلاء الأبرياء.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة