إغلق معبر “الكركرات” .

قامت مجموعة من الشباب التي تسمي نفسها “بملاكي قوارب الصيد المعيشية” بنصب “شبه” خيام وسط الطريق المؤدية لمدخل المعبر الحدودي “الكركرات” صباح يوم الخميس و بالضبط أمام المعبر،هذا الإجراء يعتبره هؤلاء بأن يدخل في إطار إخلال السلطات المحلية (عمالة أوسرد،ثم ولاية الداخلة) لوعدها وتملصها من التزامها بتسوية وضعية قواربهم،حيث سبق للسلطات أن وعدت بحل مشكلتهم في وقت سابق قاموا بنفس الحركة
الشيء الذي يؤكد ان السلطات الإقليم و الجهوية بهذه المنطقة لا تبحث عن الحلول الناجعة بل تحاول دائما خلق حلول ترقيعية من أجل أن تبقى الأوضاع كما هي بهذه المنطقة.         
هذا الإغلاق الذي تسبب في تعطيل حركة المرور نحو الجارة موريتانيا و باقي دول جنوب الصحراء بشكل كامل فيظل صمت كبير من طرف المسؤولين بالجهة.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة