انطلاق فعاليات منتدى المغرب- فرنسا للأعمال.

إنطلقت يوم السبت بمدينة العيون، فعاليات منتدى الأعمال الفرنسي المغربي في دورته الثالثة، بمشاركة عدد من الفاعلين الاقتصاديين المغاربة والفرنسيين.

وترأس أشغال “منتدى المغرب ـ فرنسا للأعمال”، الذي يحظى برعاية الملك محمد السادس،رئيس جهة العيون-الساقية الحمراء، ورقية الدرهم كاتبة الدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي المكلفة بالتجارة الخارجية، ورئيس غرفة الصناعة والتجارة الفرنسية بالمغرب، فيليب ادرن كليين، وعدد من رجال الأعمال الذين يمثلون النسيج الاقتصادي الفرنسي والمغربي، بالإضافة إلى والي جهة العيون الساقية الحمراء بوشعاب يحميه.

ويَهدف المنتدى الذي يعقد دورته الثالثة بالعيون، بعد دورتين بكل من باريس والدار البيضاء، إلى التعريف بجهة العيون الساقية الحمراء بالنسبة للفاعلين الاقتصاديين الفرنسيين، مع إبراز إمكاناتها كقطب محوري في القارة الإفريقية، وتشجيع التقارب الاقتصادي مع فرنسا التي تتموقع كمنصة أوروبية.

و أكد رئيس جهة العيون الساقية الحمراء،خلال كلمته الإفتتاحية أن “مدينة العيون ما فتئت ترسخ مكانتها كقطب صاعد في مجال الأعمال والاستثمار، وذلك تماشيا مع رؤية الملك محمد السادس الذي يحرص على أن تكون هذه الربوع من المملكة حلقة وصل بين المغرب وعمقه الإفريقي، وجسرا للتفاعل الإيجابي مع محيطه الإقليمي، وملتقى لتدعيم الشراكات شمال جنوب”.وأضاف المسؤول أن “المنتدى يشكل فرصة حقيقية للفاعلين الاقتصاديين للاطلاع عن قرب على إمكانيات الاستثمار والشراكة بالجهة في ظل التفعيل والتنزيل المتواصل لمشاريع عقد برنامج التنمية الجديد للأقاليم الجنوبية، لا سيما بعد إنجاز العديد من البنيات التحتية بمعايير دولية تشكل أرضية لانبثاق دينامية تنموية حقيقية”، مردفا: “سيساهم أيضا في تحسين جاذبية تراب الجهة وتقوية تنافسيته، وفتح آفاق جديدة أمام المستثمرين بالجهة وربطهم بالسوق الوطنية والدولية، ومواكبة الجهود الكبرى التي تبذلها الدولة”.

كما أكد رئيس الجهة  بأن “الشراكة مع الغرفة الفرنسية تتماشى مع أهداف العلاقة الاستراتيجية التي تربط المغرب بفرنسا، المبنية على روابط إنسانية وتاريخية متجذرة بحكم المصالح المشتركة التي تربط البلدين”.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة