الجمال لمحاربة الجريمة المنظمة و العابرة للحدود.

كشفت مصادر إعلامية موريتانية أن الحرس الوطني الموريتاني،قد تسلم أمس الجمعة، الدفعة الأولى من 250 جملاً مقدمة من الاتحاد الأوروبي، لدعم جهود «تجمع الجمالة» في محاربة الجريمة المنظمة العابرة للحدود.
الهدية الأوروبية سلمها السفير رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في نواكشوط، وذلك بحضور قائد أركان الحرس الوطني ووالي الحوض الشرقي، وذلك في بلدية آشميم، التابعة لمقاطعة النعمة، بولاية الحوض الشرقي،حسب ذات المصادر،إستنادا إلى الوكالة الموريتانية للأنباء، التي أضافت في بلاغ لها بأن هذه الجمال تأتي في إطار «برنامج الأمن والتنمية المشترك بين موريتانيا والاتحاد الأوروبي»، ووصفتها بأنها «إضافة نوعية لعمل تجمع الجمالة المكلف بمراقبة المناطق النائية في منطقة أظهر».
كما أن هذه الجمال «ستمكن من رفع مستوى وحدة الجمالة»، و القدرة على «التحرك السريع في الأماكن الصعبة والنائية لتثبيت الأمن والتصدي للجريمة».

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة