الداخلة :جمعيات تقوم بعمل المجالس المنتخبة.

تشهد قرى الصيد التقليدي بالإقليم ظاهرة تراكم الازبال بشكل مريع اصبح يهدد السلامة الصحية للبحارة والقاطنين بهذه القرى،وتعود أسباب هذه المشكلة التي باتت تؤرق المصالح المتداخلة في القطاع الى فشل الاليات التي يتم الاتفاق عليها مع المجالس المنتخبة، ويتم في الاخير رمي الكرة على السلطة المحلية العاجزة اصلا عن إيجاد مخرج للازمة.
قرية الصيد التقليدي لاساركا مثال على عجز الادارة عن حل المشكل القائم ، رغم وجودها داخل المجال الترابي للبلدية وتستفيد هذه الأخيرة من عائدات مالية ضخمة من مردود الصيد ،إلا أن مصالح البلدية عاجزة تماما عن حل مشكلة النظافة مما وضع البحارة امام مشكل خطير ترتب عن تراكم النفايات مثل الفئران والكلاب الضالة والحشرات تتواجد كلها ضمن سكن البحارة.
ومن أجل لفت انتباه القائمين على القطاع، قامت جمعية اتحاد أرباب و بحارة الصيد التقليدي بجهة الداخلة وادي الذهب بعمل تطوعي لتنظيف قرية الصيد التقليدي لاساركا تطلب منها جهد كبير ولاقى استحسان الصيادين ، فهل ستتفهم مصالح المجلس البلدي ومصالح القطاع أهمية القيام بدورها ، أم ستترك الأمور لفاعليات المجتمع المدني التي ليست إمكانيات للقيام فهكذا أعمال.

محمد سالم الشافعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: هذا المحتوى محمي من القرصنة