النيران تحاصر وفود أجنبية بمخيمات تندوف.

آخر تحديث : الأحد 14 أبريل 2019 - 12:25 صباحًا
وجدت ووفد أجنبية مساء يوم السبت نفسها محاصرة بمخيمات تندوف للاجئين الصحراويين نتيجة النيران التي أتت على إحدى الخيام التي كانت تأويهم، و حسب مصادر من عين المكان فإن الحادث المأساوي قد نتج عن تسيب اداري لولات التنظبم السياسي بمخيمات اللاجئين الصحراويين الذين تورطوا في بيع مساحات أرضية للاجئين بحجة الإقتراب من أسرهم ،هذا الفساد الإداري حسب ذات المصادر ادى إلى نشوب صراع مسلح بما يسمى بولاية السمارة بين فصيلي لحسن أحماد و “اولاد موسى” من قبيلة الرقيبات على إضرام النار في مجموعة من الدوائر ، بمخيم ما يسمى بالفرسية ولاية السمارة،
كما اكد المصدر انه لم يتم تحديد لحد الساعة عدد الضحايا سواء من الاطفال و الشيوخ ناهيك عن الاجانب الذين تعرضت خيمتهم التي كانت تاويهم إلى الحرق ،هذا في الوقت الذي قامت فيه قيادة البوليساريو بالدفع بتعزيزات أمنية من ما يسمى ولاية العيون ثم أوسرد و الشهيد الحافظ (الرابوني) مما يؤشر على عجز قيادة البوليساريو عن السيطرة على أكبر و أهم ولاياتها.
كما أنها عاجزة عن تأمين الحماية لمناصريها من الأجانب.
2019-04-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

محمد سالم الشافعي