هل سيقدم قضاة جطو متورطون بجهة الداخلة إلى العدالة ؟

آخر تحديث : الثلاثاء 9 أبريل 2019 - 9:58 مساءً











لا يزال الكثير من متتبعي الشأن المحلي بجهة الداخلة وادي الذهب يتتبعون باهتمام بالغ ما كشف عنه  تقرير أعد في إطار عمل لجان التفتيش بوزارة الداخلية ( المفتشية العامة للإدارة الترابية) ثم وزارة المالية (المفتشية العامة للمالية) هذا التقرير الذي صدر شهر مايو 2018 ، و الذي تطلب عدة شهور من أجل إخراجه إلى حيز الوجود،هذا التقرير الذي وقف على عدة إختلالات همت عدة صفقات بجهة الداخلة، للجمعيات منها أيضا الدعم المالي الممنوح للجمعيات من طرف مجلس جهة الداخلة وادي الذهب،حيث إستفادت 80 جمعية من هذا الدعم الذي حدد في 6.148.200،00 درهم .
و حسب التقرير فقد مكن الإفتحاص من إنعدام مسطرة و معايير واضحة لاختيار الجمعيات المستفيدة و المبالغ الممنوحة، كما سجل التقرير غياب برنامج إستعمال مضمن في أغلب ملفات الجمعيات الممولة من طرف الجهة،كما أوضح التقرير أيضا عدم الاستناد إلى أية إتفاقية تجمع بين الجهة و باقي الجمعيات المستفيدة من الدعم تؤطر إلتزامات كافة الأطراف،كما وثق التقرير وجود بعض حالات تنازع المصالح،مما يتعارض مع مقتضيات المادة 68 من القانون التنظيمي للجهات كما يوضح الجدول التالي.  
 



اسم الجمعية : جمعية مركز الجزيرة للدراسات و الأبحاث.
مبلغ المنحة بالدرهم 2016: 50.000
ملاحظة: كاتب عام الجمعية زوج عضوة بالمجلس الجهوي

إسم الجمعية : جمعية الطبيعة مبادرة

مبلغ المنحة بالدرهم 2016 450.000

مــــــــــــــــلاحظات نائب رئيس الجمعية هو زوج العضوة و النائبة الرابعة لرئيس مجلس الجهة. كاتب عام الجمعية هو مدير شؤون الرئاسة و المجلس.
الجمعية الصحراوية للتنمية المستدامة و تشجيع الاستثمار.
120.000
كاتب العام الجمعية هو زوج العضوة و النائبة الرابعة لرئيس المجلس الجهوي.
الجمعية المغربية للتواصل و التنمية السوسيو الاقتصادية و الحث على الاستثمار.
350.000
رئيس  الجمعية هو مسير المقهى الذي يمتلكها المجلس الجهوي.
جمعية البراعم لحماية و رعاية الطفل
30.000
نائب أمين المال الجمعية هي زوجة النائب الثاني لرئيس المجلس الجهوي.
 
كما قام المجلس بدعم جمعيات حديثة العهد،من بينها جمعية مقرها بمدينة الرباط ، كما سجل التقرير قيام المجلس بدعم بعض الجمعيات لأكثر من مرة في السنة.  

2019-04-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

محمد سالم الشافعي