قيادة البوليساريو تضحك على المتضررين من التساقطات المطرية.

آخر تحديث : الجمعة 14 سبتمبر 2018 - 9:36 صباحًا

في وقت بدأ سكان مخيمات تندوف الهروب مخافة الموت تحت البيوت الطينية اختارت ما تسمى وزارة الصحة الهروب إلى الأمام عبر ما سمته تشكيل لجنة من أجل احصاء المتضررين من الأمطار الغزيرة التي عرفتها المخيمات فيما شن شباب التغيير من خلال مواقع التواصل الإجتماعي هجوما على القطاع الوصي الذي طالبوه بنتائج البحث في قضية سرقة جهاز تخطيط القلب قبل أكثر من شهرين من الآن ناهيك عن ضعف الخدمات الصحية المقدمة لسكان في وقت تتحدث العديد من الجمعيات الخيرية عن تقديم مبالغ مالية كبيرة من أجل التخفيف من معاناة سكان المخيمات يذكر أن القيادي في البوليساريو محمد لمين دادي هو المسؤول الأول عن قطاع الصحة وله سوابق في سرقة المساعدات المقدمة لسكان وكانت العديد من منظمات المجتمع المدني الإسباني قدمت شكايات حوله ولكن للاسف بقيت دار لقمان على حالها. عن  الأحداث

2018-09-14 2018-09-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

محمد سالم الشافعي