محاولة إنتحار بمدينة طانطان من فوق عمود كهربائي.

آخر تحديث : الخميس 12 أبريل 2018 - 6:35 صباحًا
هذه العبارات” الحسين راه التلفونات أتحركوا و أحن مضامنين أمعاك،و العالم شافك، أغير إنزل مباشرة نمشو أمعاك عند العامل” هي التي كان يطلقها أحد المواطنين الذي كان من بين العشرات من المواطنين الذين آحتشدوا بإحدى أزقة مدينة طانطان مساء يوم الأربعاء،حين حاول أحد الأشخاص الإنتحار من فوق عمود كهربائي، هذه المحاولة التي تم احباطها من طرف بعض المواطنين و الوقاية المدنية و رجال السلطة،و كان المدعو(الحسين) يحمل معه قنينة يخفيها تحت ملابسه ربما كانت مملوئة بالبنزين،لكن مناشدة هذا الأخير حالة دون إتمام فعلته. و لم يذكر مصدر الجريدة أسباب إقدام هذا الأخير على فعلته.
2018-04-12 2018-04-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

محمد سالم الشافعي