ماذا يجري بمديرة وزارة الثقافة بجهة الداخلة

624 مشاهدةآخر تحديث : السبت 21 يناير 2017 - 10:28 مساءً
2017 01 21
2017 01 21

أفاد مصدر جد مطلع للجريدة بأن وضعية المركب الجديد التابعة لوزارة الثقافة بجهة وادي الذهب الداخلة جد مقلقة نتيجة الغش الذي لحقه خلال عملية البناء التي قامت به إحدى الشركات ،هذه البناية التي كان من المقرر أن يقوم جلالة الملك بتدشينها السنة الماضية خلال زيارته لمدينة الداخلة،و حسب ذاته المصدر فأن عيوب البناية قد إكشتفها الأمطار الأخيرة التي شهدتها مدينة الداخلة، الشيء الذي دفع أحد المسؤولين الذين عين على رأس هذه المصلحة مؤخرا إلى طلب خبرة من طرف الوزارة الشيء الذي امتثلت له الوزارة و أوفدت مهندسة لمعاينة الأضرار التي لحقت المركب الثقافي و الذي كلف الوزارة زهاء مليار سنتيم حسب ذات المصدر الذي أضاف بأن المقاول الذي أشرف على المشروع قد توارى عن الأنظار،و في السياق ذاته و أمام هذه النازلة قام مسؤولين بوزارة الثقافة و هو يشغل منصب رئيس الشؤون الإدارية منذ حوالي 20 سنة بإحالة المدير الجديد على التقاعد لا لشيء سوى أنه طلب خبرة من اجل الكشف عن وضعية البناية التي لم يمضي على بنائها سوى سنتين مع العلم أن زملاء هذا المدير قد مددت لهم الوزارة رغم سن التقاعد،كما تم حرمان مدينة الداخلة من المهرجان السنوي الذي كانت الوزارة تقيمه تحت عنوان (مهرجان الشعر الحساني) حسب ذات المصدر الذي كشف أن غياب المهرجان من بين أسبابه أيضا (طلب خبرة للبناية)،هذا فلا تزال بعض الجمعيات تتطلع إلى فتح تحقيق في النازلة المتعلقة بالمركب الثقافي و بالمهرجان الذي كان يقام كل سنة.          

اقرأ أيضا...
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.