المدير الجديد لوكالة تنمية الأقاليم الجنوبية يتحرك

آخر تحديث : الإثنين 28 سبتمبر 2015 - 9:50 مساءً

أهم شيء تم تسجيله بالنسبة لوكالة تنمية الأقاليم الجنوبية هو الحضور الدائم لمدير الوكالة الجديد بمقر عمله بالعيون بدلا من الرباط حيث كان يرابط المدير السابق الإضافة إلى هذا هو تفقده للعديد من الاوراش الإنمائية بالجهتين  حيث قام بتفقد بعض من قرى الصيد التي توجد على الشريط الساحلي للأقاليم الجنوبية و التي يوجد أهمها بمقرية الصيد “لمهيريز”التي تقع بالقرب من الحدود الموريتانية المغربية بحوالي 80 كلم و بالضبط بجماعة بئر كندوز حيث يوجد مقر عمالة اوسرد هذه الزيارة التي تعد هي الأولى من نوعها لهذه القرى من طرف المسئول الأول عن هذه الوكالة،هذه الزيارة لهذه القرى التي تعاني جملة من جملة من الاكراهات نتيجة الاختلالات التي شابتها خلال عملية البناء. كما أن مدير الوكالة سيقف على الكثير من اختلالات بهذه القرى نتج عنها هدر للمال العام على اعتبار أن غالبيتها لا تستوفي شروط (قرية للصيد)،و التي أغلبها أصبحت عبارة عن (أطلال) نتيجة الإهمال وعدم استغلالها من طرف البحارة و مستحقيها ناهيك عن تواجد بنيات أخرى قد سبق للوكالة و أن كانت شريك مع بعض الجماعات التي تقع تحت نفوذها جماعات (وهمية) التي تقع تحت نفوذ ولاية الداخلة،هذه الزيارة و التي يرى الكثير من المهتمين بالشأن المحلي بأنها ستخلق عند مدير الوكالة الجديد فكرة كيف كانت تدبير هذه القرى و كيف كان يتم صرف المال العام و بالتالي سيتم ربما إنجاز تقرير حول الوضعية من طرفه هذا الأخير،كما يتساءل الكثير من البحارة هل سيفتح المدير تحقيقا حول هذه القرى و المشاريع التي أنجزت بشراكة مع بعض المؤسسات.

2015-09-28 2015-09-28
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

ان موقع الصحراوي يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الصحراوي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان موقع الصحراوي يشجّع قراءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لايسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع الصحراوي بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

محمد سالم الشافعي